المواضيع الأخيرة

» الولادة الطبيعية ملف فيديو
الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 9:23 am من طرف fared

» عملية القلب المفتوح ملف فيديو كامل
الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 9:07 am من طرف fared

» لبواسير
الخميس سبتمبر 08, 2011 3:58 pm من طرف عبدالله شلتوت

» الميثادون علاج اللوكيما التي لا تستجيب للعلاج التقليدي
الجمعة ديسمبر 26, 2008 4:23 pm من طرف Admin

» رونالدو يستقبل مولودته الثانية عشية أعياد الميلاد
الخميس ديسمبر 25, 2008 12:57 am من طرف Admin

» гестоз
الأحد ديسمبر 21, 2008 3:21 am من طرف Admin

» Эпидемиология
الأحد ديسمبر 21, 2008 2:32 am من طرف MR.DR2009

» ديل بوسكي يبقي باب المنتخب لاسباني مفتوحا امام راؤول
الثلاثاء ديسمبر 16, 2008 4:01 pm من طرف Admin

» هلـيب: بوجود ميسي من المضحـك إعطاء الكرة الذهبية لرونالدو
الثلاثاء ديسمبر 16, 2008 4:00 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح

ديسمبر 2016

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية


    التفاح حامي القلوب

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 119
    تاريخ التسجيل : 11/12/2008

    التفاح حامي القلوب

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد ديسمبر 14, 2008 3:37 pm

    تؤكد بعض المصادر العلمية إن هناك ما لا يقل عن 7500 نوع من انواع التفاح في العالم، وتشير مصادر عديدة ان هناك ما لا يقل عن 10 آلاف نوع معروف من التفاح في العالم، وربما اكثر لمواصلة الناس محاولاتهم الزراعية في تأصيل انواع جديدة كل يوم. ومن هذه الانواع المعروفة: رد دليليشس Red Delicious، غولدن ديليشس، Golden Delicious، وماكينتوش (McIntosh)، وامباير (Empire). ويأتي التفاح بأحجام والوان مختلفة، مثل الاخضر والاصفر والزهري والاحمر الداكن. والامر ينطبق على المذاقات المختلفة، إذ ان هناك انواعا حلوة من التفاح (مثل امباير) وهناك انواع مرة وانواع حامضة وانواع بين بين. ولذلك منه ما يزرع لغاية الأكل الطازج، ومنه ما يستخدم للطبخ والسلطات، ومنه ما يستغل للعصير ومنه ما يستغل لصناعة المربى والحلويات. وهو باختصار من اهم انواع الفاكهة المتوفرة والمنتشرة حاليا حول العالم، وهي مرغوبة جدا لفوائدها الصحية المعروفة، خصوصا حمايته للقلب. بأية حال ، فإن التفاح من انواع النباتات او الفاكهة التي يطلق عليها اسم Malus domestica، التي تتبع علميا ونباتيا عائلة الورديات «روزاشيا» (Rosaceae ) مثلما هو الحال مع شجر التوت والكرز والإجاص والدراقن وغيرها من النباتات. وهناك معلومات بأن التفاح كان موجودا في سويسرا في العصر الحديدي، وان الاوروبيين القدماء خلال العصر الحجري استخدموا التفاح ودرجوا على اكله وتجفيفه لموسم الشتاء. الا ان اصول الانواع الحلوة منه التي نعرفها الآن، تعود الى مدينة Alma-Ata في جنوب كازاخستان، والمناطق الجبلية في كل من قرغستان وطاجكستان والصين. وقد عرف اهل الحضارات القديمة في مصر الفرعونية وبلاد ما بين النهرين، كما عرف اهل اليونان التفاح وشجره. وقد جلب اسكندر المقدوني معه من تركيا او ما كان يعرف قديما بآسيا الصغرى، التفاح الصغير الى البلاد عام 300 قبل الميلاد، ولهذا السبب يعتبر الاسكندر مسؤولا عن حال التفاح الصغير في البلاد منذ ذلك الوقت. ويقول الشاعر هوميروس في ملحمة الإلياذة، ان التفاحة البسيطة والجميلة هذه، كانت وراء حرب في طروادة، إذ ان ايريس (Eris) إلهة الخلاف، حاولت اثارة الشقاق والمشاكل، بسبب عدم دعوتها الى عرس الملك بيليوس (Peleus)، بارسال تفاحة ذهبية الى العرش مكتوبا عليها: «لأكثرهن جمالا». وبعد ان ادعت الآلهات الثلاث الموجودات في العرس: اثينا وهيرا وافروديت بأحقية التفاحة، تم الاتفاق على الامير باريس من طروادة للبت بالقضية وتقديم حكمه النهائي. وقد قضى باريس، لصالح افروديت التي وعدته بأجمل نساء العالم أي بـ هيلين من اسبارطة، الامر الذي ادى الى نشوب ما يعرف حتى الآن بحرب طروادة، التي بدأت لاسترداد هيلين من اهل طروادة. وبالطبع كانت التفاحة جزءا من الاساطير المنسوبة الى هرقل واتلنتا وغيرهما من الشخصيات الاسطورية والتاريخية اليونانية سواء اكانت دينية ام رياضية ام فلسفية ام سياسية.

    وبالطبع كان التفاح كالكثير من انواع الفاكهة، قد ظهر في الاساطير والملاحم والنصوص الدينية القديمة. وينسب او يزعم البعض، بأن سيدنا آدم صلى الله عليه الذي يعتبر أول الأنبياء وأبو البشر، أكل تفاحة من الشجرة التي نهى الله عنها. وتقول الموسوعة الحرة في هذا الإطار، ان «هذا غير صحيح إطلاقا ولم يثبت أن الشجرة التي أكل منها هي التفاحة كما لم يثبت إطلاقا أن أمنا حواء هي من دلته على الشجرة لأكلها، لكن ذلك كان من إغواء إبليس أعاذنا الله منه». وبسبب قصة سيدنا آدم التي يعتبرها البعض رمزا للخطيئة، ظل الناس يرمزون الى التفاح على انه نبتة «غريبة» و«محرمة»، ودرج الناس في اوروبا التي ورثت التفاح من الشرق الاقصى، على استخدام اسم التفاح على كل الفاكهة الغريبة القادمة من الخارج حتى نهاية القرن السابع عشر.

    وكان الاسكندنافيون او سكان النرويج قديما (تبعهم الانجليز) قد اعتبروا التفاحة رمزا للخصوبة في خرافاتهم واساطيرهم القديمة. وجاءت التفاحة في الآداب الإسكندنافية والألمانية في القرن الثاني على انها طعام الاموات. وترتبط الآلهة الألمانية القديمة «نيهالينيا» بالتفاح مثلما هو الامر مع الآلهة الايرلندية القديمة.

    وتقول الوثائق الاميركية والبريطانية، إن الاوروبيين، وربما الاسبان هم الذين ادخلوا التفاح الى الاميركتين الشمالية والجنوبية، وان التفاح بدأ في الانتشار في «نيو انغلاند» (New England) عام 1630. وعام 1796 اكتشف الاسكوتلندي جون ماكينتوش عدة انواع من التفاح في كندا، خصوصا اونتاريو حملت اسمه لاحقا ولا تزال من الانواع المعروفة والمشهورة حتى الآن (McIntosh). وهو نفس الاسم الذي استوحاه مخترعا جهاز الكمبيوتر «ابل ماكينتوش».

    من فوائد التفاح: وحول الفوائد الصحية الجمة للتفاح، تقول احدى الدراسات التي نشرها مركز البحوث الزراعية في مصر، إن ثمار التفاح تتميز عن غيرها بارتفاع نسبة سكر الفركتوز، الذى يجعلها أكثر ثمار الفاكهة صلاحية لمرضى السكر. وهي ايضا أكثر ثمار الفاكهة احتواء على مادة البكتين في الجزء الصالح للأكل. ولأنه يتمتع بخواص غروية ممتازة، فإن البكتين يصلح كعلاج طبيعي للإسهال اكان للصغار ام للكبار. إذ ان لهذه المادة القدرة على امتصاص الماء من الأمعاء. والبكتين بالتفاح له القدرة على امتصاص المعادن الثقيلة التي قد توجد في الغذاء، خاصة المعلبات ولذلك فإن تناول التفاح يقي الإنسان من التسمم المعدني حيث يمتص المعادن الثقيلة.

    كما أن التفاح يساهم في استقرار التوازن بين «الاسيد» و«الالكالاين» (الحموضة والقلوية) في جسم الانسان، إذ ان تناوله يساعد على امتصاص الكالسيوم والتخلص من الحموضة.

    ويعرف التفاح على انه من الفاكهة التي تدلك اللثة وتنظف الاسنان، ولذا يطلق عليه اسم «فرشاة اسنان الطبيعة».

    تريفيا «تفاح»:

    * يقال إن السلطات السويسرية وعدت باطلاق سراح القواس وليام تال، بعد اعتقاله بشرط ان يصيب تفاحة موضوعة على رأس ابنه. ومن هناك انتشرت هذه الظاهرة والصورة لاحقا في افلام هوليوود.

    * يحتفل الاميركيون عادة بفلاح يدعى جون تشابمان من ليومينستار في ماسيتشوسيتس بسبب التفاح والتراث الشعبي. وتقول القصة ان تشامبان الذي يلقب بـ «جوني ابل سيد» (Johnny Appleseed)، الذي يعني «بذور تفاح جوني»، اشتهر في عام 1800 بعدما وزع بذور التفاح وشتلاته على السكان الجدد او المستوطنين القادمين من بريطانيا وبقية الدول الاوروبية. وتقول الخرافات والقصص، انه كان يفعل ذلك سيرا على الاقدام الحافية وبملابس رثة وبقبعة من التنك على رأسه. وكما هو معروف فإن المستوطنين الجدد جلبوا معهم الى الولايات المتحدة الانواع الاوروبية، بعدما لم يعثروا الا على نوع واحد منه يسمى كراب ابلز (Crab Apples ) وكانوا يطلقون على التفاح اسم «ونتر بانانا» (banana winter) أي «موز الشتاء».

    * تشير الوثائق التاريخية الى ان الرئيس الاميركي جورج واشنطن، بعد ستة اشهر على وصوله الى سدة الرئاسة عام 1789 قام بزيارة اول مشتل للتفاح في اميركا في مدينة نيويورك. وكان روبرت برنس قد اسسس المشتل التجاري الاول في العالم عام 1737.

    * من المعروف ان العالم اسحق نيوتن، وضع نظرية الجاذبية بعد سقوط تفاحة من احدى شجرات حديقته في انجلترا. ولا يزال جزء من الشجرة مزروعا في حديقة معهد الفيزياء الوطني في لندن.

    * يقال إن احدى شجرات التفاح في الولايات المتحدة عمرت الى مائتي عام تقريبا، بين عام 1647 و1866 وكانت توجد على جادة «ثيرد افنيو» قبل ان تقضي عليها احدى الحافلات التجارية.

    * ان تعبير «تفاحة في اليوم تبقي الطبيب بعيدا»، هو تعبير انجليزي استخدم في الولايات المتحدة، يتدرج من تعبير آخر يقول «اكل تفاحة قبل النوم يؤدي الى استجداء الطبيب خبزه».

    * إن عشاق التفاح وصلوا الى الفضاء الخارجي، إذ يقول احد المواقع الاميركية الخاصة بالطبخ على شبكة الإنترنت: ان رائد الفضاء الاميركي جون غلين، الذي كان اول اميركي يحلق في الفضاء الخارجي، قد حمل معه معجون التفاح.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2016 1:01 pm